فصُـولٌ مِنَ الغُ ـرْبـَـة

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا ,, او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدى,, سنتشرف بتسجيلك
شكراً..عازف الأشجان
<body background="https://i.servimg.com/u/f26/15/66/40/64/wallpa12.jpg">
فصُـولٌ مِنَ الغُ ـرْبـَـة

المجموعة لكل السوريين المقيمين في المملكة وفي الخارج وربنا بيفرجها ويرجعنا بلادنا عن قريب يارب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة أعزائي الزوار والأعضاء منورين منتدى فصُـولٌ مِنَ الغُ ـرْبـَـة منتدى التميز والأبداع ونتمنى ان نكون عند حسن ظنكم وننتظر مشاركاتكم ومساهماتكم ولأي أستفسار يرجى الأتصال بالإدارة

جــرعات الأحزان والألم

شاطر
avatar
ibn.syr
المالك
المالك

العمر : 30
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : أعمال حرة
المزاج المزاج : معكر
عدد المساهمات : 549
النقاط: : 879
تاريخ التسجيل : 18/09/2010

جــرعات الأحزان والألم

مُساهمة من طرف ibn.syr في الأحد سبتمبر 19, 2010 5:55 pm

خوف تتدلى خيوطه من أسطح العيون
والظنون في تلك اللحظات تعتبر جنون
جنون يغتال ما في القلب من أمان
ويمحو عن النفس معالم الإطمئنان إلى متى سيطول
وإلى ماذا سيؤول
تلك علامات استفهام تشق طريقها على الوجوه
ولا تلبث حتى تتحول إلى علامات تعجّب في العينين تجول


جرعات الالم

ياله من خوف يدفع القلوب إلى الإنتحار
فتصبح حينها العقول بلا قرار
لا تعلم أين طريقها تبحث عن قطرة أمان
تعادل شحنات الخوف المتولدة فيها
أو ربما لتغمر الفجوات التي حفرتها طلقات غدر
خرجت من فوهة قلوب رافقتها
لتطبع ألمها في أحضانها
قلوب تعاتب قلوب وتلوم
وأخرى في هاوية الخوف تعوم
ونفس تصرخ سجينة
خلف أضلع جسد بالي
لشخص لا مبالي
تنادي لإ عتاقها
من قيود جسد حر
أرهقها إجحافاً
إنها تنادي وتنادي
وتدعوه لتحريرها
مراراً وتكراراً وإلحاحاً

فهو جسد حر لدرجة الانحباس
يتجول بين مدن الأحزان متخذاً من أسوارها ملجأً
لا تناول جرعات الألم المخدرة للإحساس
أصبح عديم الإحساس وحيداً
ولو كان محاطاً بالأناس
شارد الذهن
ضائع الذات
لا يُسمَع من فيهِ سوى هلوسات
لعلها نداءً لنفسه
أو بحثاً عن ذاته
التي أضاعها
.أين لا يذكر
لربما دفنها في مقبرة الزمان
يعود بذهنه الشارد
تسبقه قدميه إلى ذلك المكان الذي فيه كان
فالزمان قد يتغيّر
وقد يتغيّر تبعاً لذلك الإنسان
إلا أن المكان يبقى هو المكان
ويبقى سؤالاً يستثير ذهنه الشارد
هل حقاً يشتاق المكان
إلى ذلك الإنسان الذي زاره ذات زمان
أعتقد لا لأن الوفاء بات يأتى بالتوسل والرجاء
avatar
simple girl
عضو جديد
عضو جديد

العمر : 27
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : Student In English Department
المزاج المزاج : Quiet
عدد المساهمات : 213
النقاط: : 251
تاريخ التسجيل : 19/09/2010

رد: جــرعات الأحزان والألم

مُساهمة من طرف simple girl في الأربعاء سبتمبر 22, 2010 6:40 am

الف شكر عالكلمات الاكثر من رائعه

avatar
أمـــــل
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 344
النقاط: : 406
تاريخ التسجيل : 20/09/2010

رد: جــرعات الأحزان والألم

مُساهمة من طرف أمـــــل في الأربعاء أكتوبر 13, 2010 4:01 pm






وقفة تأمل


هكذاا يبقى الألم ..جرعات وغـصات..تعتصر القلب من شدة جراحهااا والامهاا

كلما حاولنا ان نتناساهاا

لأنهاا قاتلة بل مدمرة للقلوب

ولكي تعرفو كيف تجابهو تلك الآلآلآلآم بدون ان تستسلمو لها

كمـا الندى غـرد على ( شفـاه) الـورد ...

و الطيـر أشجاه صفـاء الـود فقلـوبنا ذاقــت بهـاء الــود

الطيــر يهــدي ناظـره سحــراً ...

والــورد يهــدي عطـــراً

فـ إنـي أهــدي من قلبـي محبـة

* تبقى * فـي* الحاضـر* نـوراً* وفـي* المستـقـبل* أجمــل* ذكــرى*




    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين سبتمبر 24, 2018 5:26 pm